الشيخة فاطمة لجلب الحبيب 00201063500336
اهلا بك زائرنا الكريم

الشيخة فاطمة لجلب الحبيب 00201063500336

1: جلب الحبيب عن طريق مثلث خالى الوسط . 2: جلب الحبيب بالجلب الذي يسمى محبة النقش على الحجر . 3:جلب السحر من أي مكان عى وجه الأرض . 4: فك و تبطيل السحر و التابعة و المس...إلخ فقط بصورة المصاب 5: عمل خواتم فضية وذهبية لعمل محبة و قبول و حصن و عقد اللسان .
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتدخولالتسجيل
صنعنا لكم خواتم روحانيه مسخر ومحبوس روح( علوي / سفلي ) حسب الطلب

كما يوجد بعض الخواتم ذات الاحتياج الشخصي مثل :-
1- خواتم المحبه
2- خواتم القبول التام
3- خواتم الوجاهة
4- خواتم الحفظ بأمر الله تعالى ( خدامها علويين )
5- خواتم لطرد جميع الأمراض بأمر الله تعالى
6- خواتم للبنت العانس او المطلقه او الارمله ( لسرعة الزواج )
7- خواتم للنصرة على الاعداء بأذن الله تعالى
8-خواتم للبهته
9-خواتم لغلبه الخصم والانتصار على الاعداء
10-خواتم خاصة بتسخير أي انسان والحكم عليه بدون شعوره
ولدينا الكثير من انواع الخواتم المتميزة وكذا بعض الاحجار الكريمه
والدفع بعد الفحص للاحجار والتجربه للخواتم لدينا انواع الخواتم المتميزة وكذلك بعض الاحجار الكريمه
والدفع بعد الفحص للاحجار والتجربه للخواتم لدينا

شاطر | 
 

 الخواص الطبية لبعض الأحجار

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
على11
عضو نشط


عدد المساهمات : 98
تاريخ التسجيل : 31/03/2010

مُساهمةموضوع: الخواص الطبية لبعض الأحجار   الثلاثاء يونيو 29, 2010 8:52 am





[size=21]

حجز الزبرجد Periodt
أطلق على هذا الحجر الكريم عدة أسماء منها: الزبردج وماء البحر أو الأكوامارين أو الزمرد الريحاني والبريل والزمرد المصري وخرز الحيات والبريدوت والتوباز ومار مهره والكريزوليت. يتركب هذا الحجر من سيليكات المغنزيوم والحديد المزدوجة.

أما موطنه الأصلي ومصادره الرئيسية فهي:
موطنه الأصلي بلاد المغرب ومصر القديمة وبلاد النوبه وجزيرة القديس يوحنا الواقعة في البحر الأحمر وفي الصين والهند وقبرص.
لقد ذكر حجر الزبرجد على لسان كثير من علماء وحكماء العرب القدماء مثل أحمد بن يوسف التيفاني وأبن الأكفاني وأبن البيطار والترمذي والعلامة الدمشقي وداود الحلبي الموصلي والبخاري وابن ماجه.

تأثيرات حجر الزبرجد على صحة الإنسان: يستعمل لعلاج حب الشباب وضد الالتهابات الجلدية ومرض الجذام والبهاق والإكزيما والحساسية ولتقوية حاسة النظر ولإيقاف النزيف الدموي وضد فقر الدم ولائم جيد للجروح وفرط الحموضة في المعدة والتهابات الأمعاء. والإمساك وضد حصى الكلى والمثانة وبياض العين ولتيسير الولادة ومضاد للسموم. يسحق حجر الزبرجد ويعمل منه عجينة ويوضع على مواقع الأمراض الجلدية كلبخة ويذر بمسحوقه على الجروح والنزف الدموي ويشرب منقوع مسحوقه لعلاج الأمراض الداخلية مثل المعدة والأمعاء وحصى الكلى والمثانة.
أضراره الجانبية: إذا أكثر من استعماله داخلياً فإنه يؤثر على الرغبة الجنسية (يضعفها ).




حجر الزيركون: Zircon:
يعرف هذا الحجر بأسماء عديدة مثل الزرجون والزرقون وحجر سيلان والأسباذشت.
يتركب هذا الحجر من سيليكات الزيركونيوم.

موطنه الأصلي ومصادره الرئيسية: موطنه الأصلي سيلان ومصر القديمة أما مصادره الرئيسية في الوقت الحاضر فهي: سيريلانكا، وفرنسا، وأستراليا وكامبوديا، وتايلند وروسيا والبرازيل وتنزانيا وجنوب أفريقيا والهند والصين وبورما.

تأثيراته على صحة الإنسان: يستعمل لحالات الحساسية والأنيميا والرعاف وذلك بسحقه جيداً ثم خلطه مع الفازلين ويستعمل كمرهم أما الأنيميا والرعاف فيؤخذ على هيئة مسحوق ويمزج بالعسل ويلعق بمعدل مرتين في اليوم. ليس للزيركون أضرار جانبية.



حجر السربنتين Serpentine:

يعرف حجر السربنتين بعدة أسماء مثل: المرمر المرقط وحجر الحيه والمرمر المبرقش وحجر والثعبان وحجر مهره والجاد الجديد.
يتركب حجر السربنتين من هيدروكسي سيليكات المغنزيوم.

مصادره الرئيسية: السويد واسكتلندا وإيطاليا وألمانيا والصين وروسيا والنمسا وجنوب أفريقيا وفرنسا وبريطانيا وأفغانستان ونيوزيلاندا.

تأثيراته الدوائية على صحة الإنسان: يستعمل لعلاج الصداع بمختلف أنواعه وله مفعول مضاد للسموم ولعلاج لدغة الحية. يستعمل مسحوقه مخلوطاً بالعسل لعلاج الأمراض السابقة. لا يوجد لهذا الحجر أضرار جانبية.





حجر السيترين Citrine:
يعرف هذا الحجر بعدة أسماء مثل: الحجر الليموني، والمرو الليموني والكوارتز الليموني الأصفر والكوارتز المذهب والتوباز المذهب.
يتركب هذا الحجر من أوكسيد السيليكون.

ومصادره الرئيسية هي: روسيا، البرازيل، الأرغواي، أسبانيا، أيطاليا، فرنسا، مدغشقر، وماليزيا.

تأثيرات حجر السيترين على صحة الإنسان: يستخدم هذا الحجر لعلاج أنواع الاكتئاب (الوهني، الأياسي والعصابي والشيخوخي والبسيط واكتئاب ما بعد الولادة) واليأس والقنوط وحالات الخوف والذعر والضغوط العصبية والإجهاد الجسدي والحموضة في المعدة وحالات الانتفاخ ولتقوية مناعة الجسم وللداء السكري. يؤخذ على هيئة معجون بالعسل لعلاج الأمراض المذكورة عدا السكري فيؤخذ على هيئة سفوف بمعدل نصف ملعقة صغيرة من مسحوق الحجر قبل الوجبات ويشرب بعدها قليل من الماء. لا يوجد لهذا الحجر أضرار جانبية.




حجر الفيروز Turquoise:

يعرف هذا الحجر النفيس بعدة أسماء مثل: الفيروزج المافكات والبيروزه، وحجر الإنتصار، وحجر العين والحجر التركي وحجر الجاه والشذر والأودونتوليت.
يتركب هذا الحجر من فوسفات النحاس والألومينيوم المائية.

موطنه الأصلي ومصادره الرئيسية: موطنه الأصلي في إيران ومصر القديمة والعراق والهند أما مصادره الرئيسية الحالية فهي: إيران ومصر والتبت في الصين والمكسيك وروسيا وأستراليا وبريطانيا وتايلاند وسيريلانكا وتركستان.

تأثيراته على صحة الإنسان: يستعمل لعلاج السعال الديكي ولتقوية البصر ولإيقاف السيلان الدمعي وانحراف العين وضد التسمم بسم العقارب والتأتأه في الكلام وضد حصى الكلى ولعلاج الصرع ولحالات الهلع والخوف والحزن واليأس والاكتئاب وضعف المعدة وكسل وارتخاء الأمعاء يؤخذ مسحوق حجر الفيروز ويعجن مع العسل ويؤخذ منه ملئ ملعقة صغيرة مرتين في اليوم. ولا يوجد له أضرار جانبية.







حجر اللازوريت Lazurite:

يعرف حجر اللازوريت بعدة أسماء منها: اللازورد، اللازورد الأزرق، والعوهق والوهق والأرميناقون، واليكانوس والسفير والسفيروس واللايبس لازولي واللازوليت.
يتركب هذا الحجر من سيليكات مركبة من معادن متعددة وبالأخص سيليكات الألومونيوم والصوديوم والكالسيوم مع كبريتور الصوديوم.

موطنه الأصلي ومصادره الرئيسية: أفغانستان وسيبريا وأرمينيا وخراسان وتركيا ومصر القديمة والهند والحبشة وأسبانيا. أما مصادره الحالية فهي أفغانستان، روسيا، وسيبريا، الأرجنتين، باكستان وكندا، وأنغولا وتايلاند ومنغوليا وإيران وبورما.

تأثيراته على صحة الإنسان: له منافع صحية عديدة منها حالات الحمى والتلقصات أو التشنجات العضلية، وآلام المفاصل ولتنشيط الدورة الدموية، فقدان الشهية وضد الأرق. يؤخذ من مسحوقه نصف ملعقة صغيرة وتخلط مع ملئ ملعقة عسل وتلعق بمعدل مرتين في اليوم ويشرب بعدها قليل من الماء وذلك لعلاج الأمراض السابقة.




حجر الملاكيت Malachite:

يعرف هذا الحجر بعدة أسماء مثل: الدهنج والملخيت وورقة الخبازي والملاخيت والدهنج الفرندي وزرنجويه وتوتيا.
يتركب حجر الملاكيت من كربونات النحاس القاعدية.

موطن حجر الملاكيت الأصلية ومصادره الرئيسية: الموطن الأصلي بلاد فارس وجبال كرمان ومكة المكرمة وقبرص والهند. أما مصادره الرئيسية في الوقت الحاضر زائير، وأفريقيا الغربية والجنوبية، وتشيلي وأستراليا وروسيا، وناميبيا وأريزونا والهند ورومانيا.
لقد ذكر هذا الحجر عدة علماء منهم العالم أبو الريحان البيروني، في كتابه "الجماهر في معرفة الجواهر". وحمزة الأصفهاني الذي سمى هذا الحجر النفيس "دهانه" والكندي جابر بن حيان الصوفي في كتابه "النخب في الطلسمات". ومحمد بن زكريا ابن رسول في "المعتمد" وأبن البيطار في "المفردات". وداود الأنطاكي في "التذكرة". وإسحاق بن عمران، والطيب العباسي يحيى بن ماسويه في كتاب "الجواهر وصفاتها".

استعمالات هذا الحجر الطبية: يستعمل ضد الحساسية، والهربس، وأمراض الفطريات، والبرص وآلام الأسنان والتهاب المفاصل ومرض البواسير ولتقوية القدرة الجنسية وضد داء الصرع وخفقان القلب من مضاره إذا أسيء استخدامه ظهور بثور في الجلد. يستخدم هذا الحجر على هيئة مسحوق حيث يخلط مع الخل ويستخدم دهاناً لأمراض الجلد وخليطا من مسحوق هذا الحجر مع المسك لحالات الصرع إذا تم حله في شراب واستنشق به ثلاث مرات في اليوم.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الخواص الطبية لبعض الأحجار
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشيخة فاطمة لجلب الحبيب 00201063500336 :: الاحجار الكريمة واسرارها-
انتقل الى: